إغلاق
إغلاق

لا تزالين تحلمين بالشريك السابق رغم تخطيك العلاقة؟ اليك السبب
الكاتب : وكالات | الخميس   تاريخ الخبر :2017-04-27    ساعة النشر :19:21:00

بالتأكيد مررت، في حياتك، يا عزيزتي، في تلك اللحظة التي تعيشها للأسف كل فتاة خلال حياتها العاطفية، ألا وهي الحلم والتفكير، صباحاً ومساءً وفي كل دقيقة من النهار، بالشريك السابق، وصعوبة تخطيه والمضي قدماً.

والأصعب من كل ذلك، هو لحظة الحلم بالشريك السابق، وبالعلاقة المثالية، فتغطين بنوم عميق وأنت ترسمين الأحلام الوردية في رأسك، وبأنك ترقصين مع شريك حياتك الأبدية وتنعمين بسعادة أبدية عارمة، لتستيقظي على صوت المنبّه، فتصطدمين بالواقع المرير وبأنك بعيدة كل البعد عن الحبيب الذي ملك قلبك لفترة من الزمن.

لا تضغطي على نفسك وتحمّلي نفسك المزيد، فمن الطبيعي جداً المرور بهذه المرحلة النفسية، التي تمرّ بها أغلبية الفتيات، بعد الانفصال لسبب من الاسباب.

من أهم الاسباب التي تدفعك الى العودة دائماً، ولو بحلمك، الى الشريك السابق، هو رغبتك الشديدة للحصول على خاتمة لعلاقتكما.

فأنت في أرض الواقع تنكرين هذه الرغبة وتعملين بجهد على تمرير الوقت واظهار نفسك امام الجميع بمظهر القوية التي تخطيت السابق وبتّ قادرة على المضي قدماً نحو مستقبل جديد وفرصة جديدة لاختبار الحب.

إلاّ أن الحقيقة التي تهربين من الاعتراف بها، يا عزيزتي، مختلفة تماماً، فأنت انفصلت عن الشريك السابق من دون الحصول على خاتمة مقنعة تسمح لك بالمضي قدماً. فربما تخلّى عنك الحبيب، من دون إعطائك سبباً مقنعاً أو واضحاً، أو ربما أجبرتكما الظروف على الانفصال من دون إتاحة الفرصة لكما للتحدث والتأقلم سوياً مع الواقع الجديد.

لكن عليك معرفة أن ليس لكل العلاقات خاتمة أو نهاية واضحة ومرسومة وبالتالي عليك تقبّل الحقيقة واجبار نفسك على المضي قدماً، فبعض الاشياء من الافضل الابقاء عليها كما هي! 

كما أن من الشائع بين الفتيات، الحلم بالشريك السابق، في بداية علاقة جديدة يخضنها مع شريك جديد. فإذا كنت من بين هذه الحالات، لا تقلقي، فالامر ليس بالخطر، بل هو شائع أكثر مما تظنين.

فأنت تعيشين ضغط إنجاح العلاقة الحالية، خصوصاً بعد فشل العلاقة السابقة وبالتالي تحاولين، ولو بعقلك الباطني، التوصل الى طريقة لتحقيق هذا الهدف وبالتالي تحلمين بشكل لاإرادي بالحبيب السابق، في محاولة منك لتجنّب الوقوع في الأخطاء السابقة.

ثم هناك سبب الرغبة في ايجاد حب جديد يضيء حياتك من جديد، وهذا غالباً ما سيدفعك الى تذكّر الماضي والحنين الى الاوقات الجميلة والرومانسية مع الشريك السابق.

وبالتالي لا تشعري بالذنب إن وقعت في هذا الحلم بالشريك السابق، فالامر أكثر من طبيعي المهم ادراك أن الامر مجرد حلم وأنك بعيدة كل البعد عن استعادة الماضي.




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً