إغلاق
إغلاق

المغنية الأميركية غراندي تزور مصابي هجوم مانشستر
الكاتب : وكالات | السبت   تاريخ الخبر :2017-06-03    ساعة النشر :21:50:00

جادن فاريل مان طفلة في العاشرة من عمرها، خضعت لجراحتين بعد إصابتها بكسور في الساقين وشظايا في #هجوم_مانشستر خلال حفل #المغنية_ الأميركية #أريانا_غراندي الشهر الماضي.
وهي واحدة من معجبي غراندي الصغار، الذين أدخلت مغنية البوب الأميركية البهجة على قلوبهم بزيارتها لهم في المستشفى في مانشستر بشمال #إنجلترا، حيث يعالج الكثير من المصابين.
ونقلت صحيفة "مانشستر إيفنينج نيوز" أن غراندي عادت إلى بريطانيا، الجمعة، وتوجهت سريعاً للمستشفى لزيارة الصغار والتقطت صوراً سيلفي معهم، ووقعت لهم على قمصان وجلبت لهم هدايا.
وقالت شارون والدة الطفلة جادن للصحيفة: "جادن كانت تشاهد #التلفزيون عندما دخلت (غراندي). اندهشت بالمفاجأة"، مضيفة أن ابنتها "التقت بالأمير وليام قبل أن تزورها أريانا".

منفذ هجوم مانشستر

أما آدم هاريسون فقال لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن ابنته ليلي "شعرت وكأنها نجمة بوب" بعد زيارة نجمتها المفضلة غراندي لها، وإنها سعيدة لأنها ستحضر حفلها المقبل.
وغراندي هي نجمة حفل (وان لاف مانشستر) الذي سيخصص عائده لصندوق الطوارئ (نحن نحب مانشستر) وسيقام في ملعب أولد ترافورد للكريكيت. وجرى تأسيس الصندوق لمساعدة أسر ضحايا ومصابي هجوم مانشستر.
وتم توزيع تذاكر مجانية للحفل على ضحايا حفل غراندي في 22 مايو/ أيار بمانشستر الذي أودى بحياة 22 شخصا وأصاب 116.
وسيشارك في الحفل الذي سيذيعه التلفزيون البريطاني فريق (كولد بلاي) والمغنون جاستن بيبر ومايلي سايرس وفاريل وليامز وفرقتا (تيك ذات) و(بلاد أيد بيز).




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً